الانتخابات التركية 2023 وتأثيرها على قطاع العقارات

تواصل مع مستشارينا

الانتخابات التركية 2023 وتأثيرها على قطاع العقارات

2023-10-09
العقارات في تركيا
216

 

لا شك أن الانتخابات التركية وتأثيرها على قطاع العقارات من أهم العوامل التي تعمل على تغير أو إضافة أحد القوانين التي تخدم المستثمرين الذين يتطلعون إلى شراء العقارات في تركيا، علاوة إلى ذلك، يعرف موعد الانتخابات عند المستثمرين بأنه وقت التأهب لبدء الاستثمارات العقارية طالما أن في كل عام تقدم الحكومة التركية والبرلمان تحديداً عدة مزايا وحوافز تشجع على شراء أو تملك الشقق في قطاع العقارات التركي، لذا لا يوجد هناك قلق بشأن الانتخابات.
تابع القراءة لمعرفة كل ما يدور في مخيلتك من تساؤلات واستفسارات قد تفيدك إجاباتها كمستثمر.

 

تأثير الانتخابات التركية على قطاع العقارات


تعد تركيا دولة ديمقراطية يحكمها الدستور والسوق العقاري التركي، بالإضافة إلى ذلك، يعتبر سوق اقتصادي حيوي، لذا أصدر البرلمان التركي القانون رقم 35 من قانون تسجيل الأراضي الذي يتيح للأجانب تملك العقارات في تركيا وتم العمل به من تاريخ 18 مايو 2012 وهو يعد الأساس القانوني للاستثمار العقاري للأجانب في تركيا.
لذا من المرجح أن تكون القرارات الانتخابية في 2023 مميزة تعمل لصالح المستثمرين الراغبين في التملك العقاري.


دوافع الاستثمار في سوق العقارات التركية


تمتلك تركيا العديد من المقومات مما يجعلها مرصد المستثمرين الأجانب الراغبين في خوض تجربة الاستثمار في تركيا، فيما يلي أبرز ميزات الاستثمار العقاري:
-إمكانية الحصول على الجنسية التركية من خلال شراء العقار بقيمة 400 ألف دولار أمريكي كحد أدنى، ويمكن للحاصل على الجنسية منحها لجميع أفراد عائلته.
-من خلال الاستثمار في سوق العقارات التركية يمكنك الحصول على إقامة عقارية.
-يمكنك الحصول على جواز السفر التركي الذي يعد من أقوى الجوازات عالمياً، وذلك بعد اكتساب الجنسية التركية.
-تعد تركيا مكان آمن ومريح، يستطيع المستثمر العيش والاستقرار فيه دون قلق.
-تعمل الحكومة التركية على تسهيل سبل العيش في تركيا عن طريق شراء عقار فيها.
-تعد المعيشة في تركيا ميسورة التكلفة مقارنةً بالمناطق الأخرى في أوروبا مع توفر الجودة العالية والبنى التحتية القوية.
-تعمل الحكومة التركية تهيئة فرصة لدراسة الأولاد في الجامعات والمدارس التركية، خاصةً أن يتوفر مدارس عالمية بمختلف اللغات والمرجعيات العلمية.
-إنارة الطريق أمام المستثمرين لربط استثماراتهم الخارجية بين الشرق والغرب.
-تتميز تركيا ببيئتها المحافظة قريبة للعادات الشرقية والعربية.
-جني عائدات استثمارية رابحة تستند إلى القوة السياحية الجاذبة في تركيا، حيث تتوفر إمكانية تأجير الشقق خلال المواسم السياحية المتعددة على مدار العام.
-تقدم الحكومة التركية عدد كبير من الحوافز وإعفاءات ضريبية مما يساعد على سهولة الاستثمار في سوق العقارات التركية.
-تتميز العقارات في تركيا بأنها من أكثر العقارات بأسعار معقولة في أوروبا.
-يتميز سوق العقارات بأنه متطور بشكل جيد، مع وجود مجموعة واسعة من العقارات ومختلف أنواعها مثل: الفلل، البنتهاوس، الدوبلكس.
-تعتبر تركيا مميزة بموقعها الاستراتيجي بين أوروبا وآسيا يجعلها مثالية للمستثمرين الذين يتطلعون إلى التوسع في أسواق جديدة وتنويع محافظهم.
-الاقتصاد التركي يعد واحد من أسرع الاقتصادات نمواً في العالم، للمستثمرين الراغبين في الاستفادة من اقتصاد المدينة المزدهر والنمو السكاني المتزايد.
-تم افتتاح المزيد من المشاريع التنموية التركية التي تعمل على تعزيز الاستثمار في البلاد عبر كافة القطاعات على رأسها الاستثمار العقاري.
-شهدت تركيا تراجع مؤشر التضخم بعد أكثر من 15 شهراً من الارتفاع مما أدى إلى انفتاح اقتصادي أكبر وزيادة سرعة الإنتاج.
-من الإشارات التي تدل على قوة قطاع العقارات التركية هي مواصلة الطلب على العقارات ما يعني ارتفاع أسعار العقارات وتحقيق عائدات استثمارية مرتفعة.

 

رؤية مستقبل تركيا الذهبي 2023


-أعلن الرئيس التركي "رجب طيّب أردوغان" عن رؤية تركيا 2023 أو ما يُسمى "رؤية قرن تركيا" وذلك عن طريق تحقيق الكثير من الفرص من أجل النهوض في البلاد ومواصلة أهدافها ونموها ودورها الريادي، من خلال تعزيز الدخل القومي للبلاد وجعل البلاد واحدة من أكبر عشر دول في العالم، في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والتكنولوجية والدبلوماسية.
-تعد ملامح قرن تركيا الذهبي، المتزامنة مع رؤية تركيا التي أعلنت عنها البلاد في أواخر العام الماضي عن نبذة من ملامحها المتماثلة بقرن القيم وقرن الأمن والسلام والاستدامة وقرن الإنتاج.
-علاوة إلى ذلك، من المتوقع استمرار تصاعد معدل الاستثمار في تركيا عبر مختلف المجالات العقارية والصناعية والتجارية والتعليمية والسياحية.

 

مستقبل سوق العقارات التركية المزدهر2023


هناك مؤشرات تدل على أن سيكون مستقبل قطاع العقارات التركية مشرقاً، حيث تتواصل أعمال بناء وتطوير العقارات عبر المجمعات السكنية والتجارية، علاوة إلى ذلك، استجابةً لارتفاع الطلبات على استثمار الأجانب للعقارات التركية من أجل السكن أو الاستثمار العقاري أو حتى شراء الشقق بهدف تأجيرها وجني العائدات الضخمة أو بهدف الحصول على الجنسية التركية أو الحصول على إقامة العقارية من خلال الاستثمار العقاري.
يرى المحللون الاقتصاديون أن التملك في تركيا سيكون بداية مشرقة لنهضة استثمارية جديدة بالأخص عند دخول تركيا لمرحلة مهمة تبدأ بعد الانتخابات التركية وتستمر لما بعد الذكرى المئوية لتأسيس الجمهورية التركية وتتماشى مع رؤية مستقبل تركيا الذهبي.

 

هل الوقت مناسب للاستثمار في تركيا؟


-قبل الإقبال على الشراء سواء من أجل الاستثمار العقاري والاستقرار أو بهدف الحصول على الجنسية التركية أو الإقامة العقارية، يبحث الناس عن الوقت المناسب والمثالي لإجراء عملية التملك بنجاح، والوقت الأفضل للشراء، حيث أن الوقت يمثل جزءاً أساسياً من نجاح إجراءات الاستثمار العقاري في تركيا.
-من المرجح أن يكون الوقت الحالي هو الأفضل لبدء استثمارك في قطاع العقارات التركية، في كل الأحوال، عليك الأخذ بالأسباب واتباع الخطوات التي تضمن لك التحقق من كون وقت الشراء هو الوقت المثالي أم عليك الانتظار أكثر، لكن طالما أننا مقبلين على فصل الربيع، يعد وقت الذروة وحركة بيع وشراء الشقق في تركيا تبعاً للإحصائيات، وخاصةً أن فترة الانتخابات تعد فترة ذهبية للراغبين في خوض التجربة في قطاع العقارات التركية.

في الختام، بعد معرفتك بالانتخابات التركية 2023 وتأثيرها على قطاع العقارات في تركيا، يمكنك التواصل مع نخبة من مستشارينا المختصين لمساعدتك في إيجاد العقار المناسب لاحتياجاتك وميزانيتك، يمكنك الآن القيام بزيارة الموقع الإلكتروني الخاص بنا للاطلاع على كافة المعلومات التي قد تفيدك عند الاستثمار العقاري في تركيا.
 

تواصل مع مستشارينا

+90 534 521 34 55⁩